أنا قتلت أم أولادي.. صـرخة الندم والحزن التي أطلقها الفنان فؤاد المهندس.. بعـد أن شاهد بعينيه زوجته الجميلة شويكار وهـي تخونه وتعاشر تلميذه وجـن جنونه! !

كانت العلاقة بين فؤاد المهندس وشويكار من أكثر العلاقات الثنائية شهرة في الوسط الفني ، والتي انجذب الكثير منا إليها وأحبوا الاستماع إليها بالتفصيل.


يفضل الكثير منا الابتعاد عن مشاهدة الحفلة الأولى في حياة المهندس ، من هي والدة أطفاله ، فكيف وصلتك هذا الخبر؟ ماذا كان شعورها؟ لماذا كل هذا الدعم لعلاقة فؤاد المهندس بشويكار مع تجاهل حب السيدة الأولى له.

في مقابلة تلفزيونية نادرة ، شارك فؤاد المهندس كيف أخبر زوجته الأولى بزواجه من شويكار ، معترفًا أنه تسبب لها في حزن شديد.

فؤاد المهندس يتحدث عن والدة أبنائه …
“عفيش” يناقش أبرز تصريحات فؤاد المهندس في مقابلة نادرة مع الإعلامية صفاء أبو السعود.

تحدث المهندس عن اللحظة التي أخبر فيها والدة أبنائه أنه متزوج من صديقته شويكار ، فقال: كانت في الإسكندرية وسأرد عليها.

وأضاف: أخبرتها على طول الطريق أنني أريد أن أخبرك عن حاجة ، وكنت متزوجة من شويكار في ذلك الوقت ، فقلت لها إنني متزوجة.

وتابع: فضلت أن يسكت الأمر ، وأصيبت بالصدمة ، كانت تبكي ، لكنني شعرت بالبكاء على وجهه.

وتابع مهندس الكوميديا: يقال إنني سببت لها المرض والإرهاق بعد ذلك ، لأنها كانت متعبة للغاية بعد زواجها.

وأشار إلى أنه اعتنى بها بشكل كامل وظل بجانبها أثناء مرضها حتى وفاتها.

راح المرحوم فؤاد المهندس بالبكاء وملامحه تبدو حزينة ومختلطة بالذنب لرحيل زوجته.

غازل عم فؤاد زوجته وقال: كانت بنت بالولادة ، لطيفة جدا ولطيفة ، وماتت ، ثم افترقنا أنا وشويكار في النهاية.

خيانة شويكار لفؤاد المهندس
في إحدى الأمسيات ، كانت شويكار بجانب زوجها “المهندس” ، وسار كل شيء على ما يرام ، ورأى “فؤاد” نظرات بين زوجته والممثل الشاب “في ذلك الوقت” محمد خيري ، لكنها جاءت بشكل طبيعي.

كان من المقرر أن يحضر “المهندس” وشويكار في فيلم جديد يجمعهما “ابنة عروس الوزير” ، لكنه تفاجأ بأن يكون الدور الثالث في الفيلم ، وأن يكون محمد خيري هو الدور الثالث في الفيلم. الشخص الذي سيشارك في بطولة شويكار.

أصيب فؤاد المهندس بالجنون ، لكنه أبقى أعصابه قدر المستطاع ، بحسب ما نشرته مجلة “الشبكة اللبنانية”.

في إحدى الأمسيات ، كان الزوجان سويًا في أمسية أخرى حيث كان “خيري” حاضرًا ، ولاحظ “المهندس” مرة أخرى تبادلًا للنظرات بينهما ، وهنا أخذ شويكار إلى المنزل ونشأ قتال كبير بينهما أطلق عليهما الخيانة و الغيرة.

بعد ذلك حصل الفراق بينهما وبقي فؤاد المهندس وحيدًا وشعر بالتيت بدونها. أما هي فأكدت أنها لم تكن وفية له بزواجها من بعده ، وعاشت ليالي سعيدة ، تاركا المصيبة لمن أعطاها قلبه إلى الأبد.

وقال الابن محمد فؤاد المهندس في حديث معه في برنامج “هنا العاصمة”: “فجأة .. لاحظت أن والدي طلب مني أن أطلق شويكار .. لماذا؟ مثل هذا انتهى.