ترفيه

صدمة كبرى.. نجمة كبيرة متورطة بمقتل الفنانة سعاد حسني .. من تكون ؟ (تفاصيل مروعة)


إنها 11:40 صباحًا.
اتبع المفضلة

بمناسبة ذكرى وفاة سعاد حسني ، تحدثت الفنانة سميرة أحمد عن علاقتها الوثيقة مع سندريلا سعاد حسني حيث كانت جارتها وشاركا في عدة أعمال معًا ، وبدأت صداقتهما عندما شاركا في فيلم Girls and Summer ، واستمر الأمر حتى وفاة سندريلا.


أكدت سميرة أحمد أن سندريلا لم تنتحر ، فهي شخصية جميلة ومبهجة ولا تفكر في الانتحار ، مشيرة إلى أن لغز وفاة سعاد حسني حمل مفتاح نادية يسري التي كانت تقيم معها في لندن ، وقالت: “ذهبت إلى المطار لاستلام جثة سعاد ، لكن منذ اللحظة الأولى أرادت نادية يسري تضليل الجميع بأن سعاد قد انتحرت ، وظلت تقول: لماذا فعلت هذا يا يازوزو حتى نادت سميرة لها؟ ، “ماذا فعلت بها .. قالت ، لن أخبرك.”

وتابعت الفنانة الرائعة قائلة إنها أخبرت الضباط أن نادية تعرف تفاصيل لا يعرفها أحد ، وطلبت منهم التحقيق معها ، وبالفعل استجوبوها ، لكن كان لديها جواز سفر إنجليزي وتركوها في اليوم التالي.

وأوضحت سميرة أحمد أن نادية يسري ادعت أن لديها نحو 4000 جنيه إسترليني وهو المبلغ الإجمالي الذي تملكه سعاد وبقية حقوق توزيع فيلم شفيقة ومتولي ، مؤكدة أن سر وغموض وفاة سندريلا مع هذه الزوجة ، وحتى. خلف كواليس برنامج سر موت سندريلا الذي قدمه الفنان الراحل سمير صبري ، حيث سافر للحصول على تفاصيل حول وفاة سعاد حسني.

خلال رحلته الاستقصائية ، تحدث صبري إلى الجيران والأطباء وكل شخص آخر تعاملت معه سندريلا في الجزء الأخير من حياتها ، وأكدوا جميعًا أن شيئًا مريبًا قد حدث وأن نادية يسري متورطة.

تنهار فنانة شهيرة بعد تعرضها للضرب والطرد من قبل ابنها

يصادف اليوم الذكرى الـ 21 لوفاة سندريلا سعاد حسني ، التي غادرت عالمنا في 21 يونيو 2001 في حادث مأسوي غامض بعد سقوطها من شرفة شقة كانت تقيم فيها في لندن ، وكانت هناك تقارير وتصريحات متضاربة حول وفاتها ، بين شبهة القتل أو الانتحار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى