أخبار

“عروس الفيوم” تعايشت مع السرطان 7 سنوات وتوفيت قبل أيام من زفافها

T + تي – مقياس عادى

رغم مرور عدة أيام على وفاة دينا المهدي ، التي أطلق عليها أهل قريتها لقب “عروس الجنة” ، إلا أن أهالي قرية الونيسة ما زالوا حزينين. في محافظة الفيوم. صرخوا بالرحمة والمغفرة لها ولأسرتها بالصبر والراحة ، وحولوا مواقع التواصل الاجتماعي إلى كتاب تعزية للشابة الراحلة التي كانت تسحق قلوب الجميع بألم طلاقها.

توفيت دينا بعد صراع دام 7 سنوات مع مرض السرطان ، وانحل خطوبتها قبل أيام قليلة من وفاتها ، وأطلق عليها الجميع لقب “عروس السماء”. بينما فوجئ شقيقها بالقول إن معظم ما تناقلته المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي عن أخته التي أشار إليها الجميع بـ “عروس الجنة” كان خطأ ، مؤكدا أنها ليست من خريجات ​​كلية الطب. بس خريجة كلية العلوم ، وعملت اخصائية تحاليل طبية ، وأطلق عليها عائلتها والجميع د. دينا ظن الجميع انها تخرجت من كلية الطب حتى بعد وفاتها قال الجميع “دكتورة دينا”. بحسب موقع الوطن.

سرطان العظام

وأشار إلى أن أخته أصيبت بسرطان العظام منذ 7 سنوات ، واستمرت في التعايش معه ولم تظهر عليها أي أعراض ولم تتأثر بالمرض ، لكنها كانت شديدة الالتزام بالأدوية وتخرجت من الكلية قبل عامين. عملت كأخصائية تحليل وكانت بحاجة لعملية جراحية وقد أجرتها بالفعل وكانت حالتها جيدة. صحتها جيدة لكن حالتها تدهورت منذ شهر كانون الثاني الذي مر فجأة.

لقد قطعت خطوبتها

وأضاف أن أخته كانت مخطوبة لـ “صالونات” في الريف كالمعتاد ، وأنهما انفصلا قبل وفاتها ببضعة أيام لأن العائلتين اختلفتا مع عبارة: “كل شيء قسمة ونصيب” ، مشيرًا إلى أن كانت الأخت تستعد بالفعل لحفل الزفاف في يناير الماضي ، قامت بقياس فستان الزفاف والتقاط صورة معه ، لكنها لم تشتري الفستان أو تؤجره لأنها كانت تعاني من أزمة صحية وتم تأجيل الزفاف ، وفي النهاية تم إلغاء الخطوبة. .

جراحة

وأوضح أنه قبل وفاتها أجرت أخته عدة عمليات جراحية ، حيث خضعت لجراحة عظام ، ثم جراحة لتثبيت مفصل واحد ، ثم عملية جراحية في القدم الأخرى ، وتحسنت حالتها ، ولكن ساءت حالتها بعد ذلك ، ولم تكن صحتها جيدة وهي غير جيدة. مكثت في وحدة العناية المركزة لمدة ثلاثة أيام بعد العملية الأخيرة ، ثم أصيبت بنزيف في الرئة ، وتم تركيب جهاز لسحب النزيف ، وتم إعطاؤها الأدوية اللازمة.

مطبعة
البريد الإلكتروني




مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى